الأحد، 28 أغسطس، 2011

أعطيتك شيئًا لم تقدره

أبدأ رسالتي إليك بسؤال ...،،

هل افتقدتني يا عزيزي ؟!

هل افتقدت حناني عندما كنت تشعر بالضيق ؟!

هل افتقدت ابتسامتي اللطيفة التي ترتسم على وجهي حينما تسترخي بعد يوم شاق طويل ؟!

هل افتقدت جلسات السمر و الليل الطويل بعدما كنت تغيب عني بالأيام و الليالي ؟!

هل افتقدت دفئي الذي كنت أرسله لك عبر كلماتي في برد الشتاء ؟!

كلا عزيزي... أنا لم أتركك ...

لقد أجبرتنا الظروف على إتخاذ ما لم نكن نريده ...

عزيزي ... أنا لم أهينك ...

عزيزي ... إذا كنت تعتقد إنك الشخص الوحيد الذي يمتلك ذكريات لنا ...

فأنت مخطيء ... عزيزي ... أنا أتذكر أكثر منك ...

هل تتذكر همساتنا التي كانت تنافس همسات النسيم في الصيف ؟!

هل تتذكر كم من أغانٍ حلوة سمعناها معًا و نحن على شاطيء البحر ؟!

هل تتذكر كم من وردة أعطيتها لي و كيف كنت تنزف دمًا بعد قطفها من الحدائق ؟!

هل تتذكر سهرنا الطويل حتى ننهي مشاريعنا معًا ؟!

هل تتذكر كمية الملاحظات التي كنت تتركها لي على الطاولة كي أعيد عملي مجددًا ؟!

هل تتذكر كم من مرة نبهتني أن لا أتهور ؟!

هل تتذكر كيف قلت لي أنني إذا تهورت و سقطت من أعلى النافذة فستفقد قلبك مع سقوطي ؟!

هل تتذكر كم من مرة تركت لي رسائل خجلة محبة بعد شجاراتنا ؟!


هل تتذكر كيف صحت في بأنك تحبني أثناء ذلك الشجار العنيف ؟!

هل تتذكر بعدها كيف جئت خجلاً و أنت تتمنى أن أكون قد نسيت ما قلته لي ؟!

هل تتذكر آخر حواراتنا معًا ؟!

هل تتذكر كيف كنت أبعدك عني ؟!

هل تتذكر كيف كنت تقاومني بعنف ؟!

هل تتذكر كيف تركتني ؟!

أتتذكر ... ؟!




 لقد تركتني وحيدة ... !!

عزيزي ...

لقد كنت صديقتك الصدوقة قبل أن أكون أميرة قلبك ...

لقد تخليت عني ...

تخليت عني كصديقة و كحبيبة و ككل شيء !!

لقد أعطيتك نفسي ...

هل تفهم ؟!

أعطيتك نفسي !!

روحي و قلبي و عقلي و جسدي ..تركت لك نفسي !!

لقد تحملت تذمرك و عصبيتك بحنان الحب !

تحملت آرائك و انتقاداتك بعاطفة الصداقة !

تحملت كل شيء من أجلك أنت !


صحيح أنني لست الحبيبة الأفضل و لا الصديقة الأهم ...


صحيح أن مشاعري باردة ... و صحيح أنني دائمًا مشغولة ...


لكنك كنت جزءًا مني و من حياتي !

لكن ياللخسارة !!

لقد أعطيتك شيئًا من نفسي ...شيئًا أنت لم تقدره !!


و رغم ذلك عزيزي ...

مازلت أستطلع أخبارك ...

و أتساءل عن أحوالك ...

و يهمني معرفة حالك ...

قد لا أكون صديقتك أو حبيبتك بعد الآن ...

لكنك مازلت جزءًا لن ينفصل من مذكرات حياتي !





جزء من مذكراتـ(هـا) [هــي] ...~ !!



هناك 4 تعليقات:

  1. كلام جميل جدا بجد حسيت كل كلمة فيه و كل عام و انتي بخير و عيد سعيد :):)

    ردحذف
  2. صادقة .. معبره .. تمس القلب والوجدان

    ردحذف
  3. جميلة أوي انتي شكلك حساسة جدا :)

    ردحذف