الجمعة، 26 أغسطس، 2011

انحدار الذوق العام لملابس المصريات !

منذ سنتين و في إحدى الأيام المشرقة عادت أمي للمنزل و هي غاضبة و في مساء ذلك اليوم خرجت الأسرة الكريمة

لتستمتع بصفاء الجو و جمال الطبيعة و هدوء الأعصاب ... في مدينتنا المغبرة الغير نظيفة المزدحمة دومًا 

و صاحت أمي بعدما قررت الإنفجار (ايه قلة الأدب دي ؟! البلد كلها بقت بتعرض قمصان نوم في واجهات المحلات !! )

فهززت رأسي بوقار شديد و قد شعرت بأنها من اللحظات النادرة التي أعرف فيها أكثر عما تعرفه والدتي و قلت

(ماما ، دا اسمه فست) 

و حقيقةً أنا مكنتش أعرف إيه الشيء دا لكن سمعت واحدة زميلتي بتتكلم عنه و فهمت إن الشيء العجيب المهلهل المقطع

اللي مايجيش فستان و لا جاي بلوزة اسمه (فست) و هو الأسلوب الأمثل في نقل الشائعات لكن ما علينا ...جاء بفائدة

هذه المرة !

و فجأة انفجرت ماسورة (الفست) في البلد ... فستات فستات فستات (جمع فست) بكل الألوان و الأشكال 

و كنت كالعادة من الرافضين لفكرة الفست هذه ... خاصة إنه كان يحتاج دائمًا إلى (بدي) و كنت لا أطيق هذا المسمى البدي

و أرفض أن يلمس جسدي ... حتى بدأت جدتي تقنعني إنه كان موضة زمان و اختفت و كلام كتير كدا ...و بدأت أكتشف إن مفيش 

هدوم تنفع تتلبس من غير البدي دا !

و طبعًا الفست انتشر و استشرى كالمرض الخبيث في الجسم ...و طلعت منه أشكال و ألوان !

لا أنكر إن في بعض الفستات الحلوة بس أغلبها سيء و شبه قمصان النوم فعلاً !

كانت جدتي بتحب تنزل الشارع عشان تتفرج على الأزياء الحلوة لأن البلد بتتعرف من أزيائها ..

حاليًا كرهت نزول الشارع و لأنها بتحب الموضة و كانت بتفصل لي زمان فساتيني المميزة (أيام ما الواحد كان بيلبس فساتين)

فشايفة إن الذوق العام انحدر و للأسف أنا و والدتي نؤيدها تمامًا !

حاليًا لو نزلت الشارع هتحس إن البنات نسخة مكررة من بعض ..طرحة و نص شعرها باين منها و فست و بدي محزق و بنطلون

ساقط أو جيبه تحتها بنطلون و كعب عالي !

معدتش زي زمان كل بنت ليها استايل معين في اللبس ...دلوقتي تلاقي الطويلة بتلبس حاجات تبين طولها و التخينة بتلبيس حاجات

تبين وزنها ...و كل دا باسم الموضة و البدي و الفست !

بقيت لما بنزل أشتري هدوم أكتشف نوعين من المحلات

يا إما بتبيع فستات و بلوزات عريانة تحتاج بنسبة 1000% لـ بدي تحتها

يا إما فساتين عبايات طويلة و سودا أو بني أو زيتوني ...المهم لون مش بناتي خالص !

كنت واقفة مع بائعة  قالت لي (البني موضة للمراهقات مع إن البني دا مش لون بناتي خالص ! )

يعني هي نفسها معترفة إن اللون دا مش لون بنات مراهقة ! 

و مع ذلك فطاقم العيد بتاعي السنة دي بني اللون و لفيت محافظتين على ما جمعت الاكسسوار بتاعه D: !

ماينفعش كدا يا جماعة بجد !

و الألوان بقت مستفزة جدًا ... أخضر على أحمر على لموني ... !!

يعني مش هقولكم خففوا كجاول شوية ...هقولكم لو واحدة زيي عايزة تروح الأوبرا ...تلبس ايه ؟

ماينفعش تروح الأوبرا لابس جينز و كاجوال ! لازم تبقى فورمال !

طب هجيب فورمال منين ؟

و أنا كل محلاتي بتقدم هدوم مشحبرة و مهرهرة و محتاجة بديهات أو فستات أو أي حاجة طويلة عشان البنطلون المحزق اللي نازل 

و لازم كل واحدة تروح تخس 30 كيلو بطريقة غير صحية  عشان تلبسه !!

و ليه لما بتقولي البديل بلاقي قدامي العبايات السودا اللي عاملة زي الخيمة ؟!

ليه القرف دا يعني ؟!

ما تعرضوا هدوم عدلة !!

و لا عايزين البلد تتقسم نصين

نص محترم بعباية

و نص مش عارف يلبس محترم و لابس كاجوال مش حلو !!؟



هناك 7 تعليقات:

  1. اللى يضحك ان ماما اطلقت على الفستات فعلا انها قمصان نوم خاصه واحد منهم كان بمبى و فيه دانتل :)

    الغريبه برضه ان طقم العيد بتاعى بنى برضه ... ده طقم العيد و بما انى بايخه جبت فوق دول كمان طقميين للجامعه بس عشان انا طهقت من البادى جبت بلوزات زى بتاعه زمان اللى مش محتاجه بادى تماما ....

    كله كوم و الطرح كوم دى عايزه مش بوست ده عايزه موقع كامل يتكلم على المبالغه اللى بنعملها...و بما ان صورتى متوفره هتلاحظى قد ايه انا عاشقه للطرح الممله....

    سيبك انت كل سنه و انتى طيبه

    ردحذف
  2. فعلا دلوقتي نادر جدا لما تلاقي واحدة لابسة لبس محترم و الفستات دي انا ف الاول مكنتش بحب الجيل أصلا بس اللي موجود فرض عليا لان مفيش غيره يللا ربنا يسامحهم و يهدينا و مبروك علي لبس العيد الجديد :) :) و كـــــــل عـــــــام و أنتي بخيـــــر

    ردحذف
  3. والله عندك حق ولا الالوان اللي مش شبه بعض
    ولا اللي بتلبس منقوش علي مشجر مثلا
    منتهي التخلف

    ردحذف
  4. يااااه
    انتى لسه واخده بالك

    انا عن نفسى لما بتحصل وانزل الشارع

    بقول بينى وبين نفسى

    البنات اتجننت

    :)

    ردحذف
  5. ههههههههه
    بوست جميل فعلا
    و موضوع اللون الواحد ده رخم اوي
    يعني من كام سنة كان اللون الفزدقي ( نسبة إلي ال فزدق)
    و دلوقتي في اللون الاخضر و الفوشيا ... بصراحة يعني حاجة مقرفة جدا لما اشوف في الفترينة مودلز لابسين كلهم اخضر او كلهم فوشيا !!!!

    اما عن البنات اللي بقوا شبه بعضهم ففعلا بحس انهم بقوا خريجي مصنع واحد بمقاسات مختلفة ، ما هو مش معقول كل البلد تبقي لابسه فوشيا في نفس الوقت !!

    استحملي
    انتي في مصر

    ردحذف
  6. هى حاجة تكسف الصراحة
    والواحد لازم يلف كام لفة عشان
    يلاقى حاجة مناسبة ومحترمة
    بس الفكرة ان معظم الوقت المصانع
    بتطلع اللبس اللطيف ده بأسعار اقل من اللبس المحترم
    فطبعا الناس بتشترى الارخص
    وبينتشر
    ..
    ربنا يهدينا ويكرمنا يارب
    تقبلى مرورى ^_^

    ردحذف
  7. شكرًا جزيلا يا أختى الفاضلة على الموضوع الجميل ده
    بصراحة الفست ده احتمال يكون سبب فى انفصالى عن مراتى ، أنا كتبت كتابى بس ، لكن لسة ما اتجوزتش
    المشكلة إنها ما بتسمعش الكلام ، ومش فاهمة إن اللبس ده مش كويس ، أى نعم هى لبسها واسع ، ومحترم عن بنات تانية كتير ، لكنه برضه مش عاجبنى خالص ، وتعبير قميص النوم ده فعلا صح ، وواقعى جدا ، أما البدى ده فأنا بكرهه أكثر منك ، مليار مرة ، ده حرام واحدة محترمة تخرج فيه ، ده بيجسم كل حاجة ، يعنى كأنها مش لابسة ، كأنها ملونة جسمها وبس ، حاجة تكسف بجد
    تعرفوا أنا روحت أنا وهى وأختها وأمى لفينا تقريبا كل محلات المنصورة ، علشان نشترى لها لبس محترم ، ما لقيتش غير عباية معفنة ، معفنة فعلا ، لونها بنى فى بيج ، ما تناسبش واحدة سنها صغير خالص ، لما زهقنا ، قالت لى خلاص أنا هشترى حاجة هتعجبك ، روحنا محل ، لقيته فى لونين بس ، أبيض ، وأسود ، استغربت جدا ، المهم لقيتها بتشترى حاجة اسمها مخيمة أو ملحفة مش فاكر الاسم ، حاجة سودة ، غير كدة ، مش محترمة ، ولو حبت تلبسها يبقى لازم تلبس بنطلون
    لما لبستها علشان تجربها ، أنا اتخضيت منها ، إيه ده يا بنتى حرام عليكى ، ده أنا كان هيغمى على


    المهم ، مش لاقى حل تقريبا إلا أننا نفصل وخلاص ، لكن عند مين ، وبكم


    وفعلا ، استحملوا ، أصل أنتم فى مصر ، اللى للأسف شعبها أصبح بيقلد تقليد أعمى للغرب ، فين هويتنا ، مش احنا لازم يكون لنا هوية ، وطابع خاص فى كل حاجة ، حتى لبسنا

    شكرًا ، طولت عليكم
    مصرى مغترب

    ردحذف