الاثنين، 10 مارس، 2014

تقريري عن كتاب (متاهات الوهم)

اسم الكتاب : متاهات الوهم

اسم المؤلف : يوسف زيدان

✯✯✯✯✯


من أول ما مسكت هذا الكتاب وأنا قلت هيتراوح تقييمه ما بين الأربع نجوم والخمس

كتاب ثري غني بالمعلومات أعجبني كثيرًا

لفت إنتباهي أسلوب يوسف زيدان في الكتابة،فهي المرة الأولى التي أقرأ له بعيدًا عن صفحة الفيسبوك ومداخلاته الهاتفية على التلفاز فهو يعتمد على أسلوب الإسهاب والإطناب ولديه ميل عجيب للسجع وكثرة إيراد المترادفات والمتقابلات

يظهر أيـضـًا تأثره الكبير بالأسكندرية في كتاباته نظرًا لظروف نشأته فيها وعمله وأيضـًا لأنها مدينة تراثية مليئة بالحكايا والروايات

مـُتعصب لعمرو بن العاص،ساخر من المتطرفين على جميع الأصعدة لديه اعتداد كبير بالنفس ويظهر ذلك في إشاراته المستمرة إلى كتبه وإلى ما كتبه سابقـًا وما سيكتبه لاحقـًا.
يرغب دومـًا أن يكون القاريء متيقظ معه حـِذر وكثير البحث والاطلاع

بالطبع لا يمكنك أن تـُسّلم بكل شيء يكتبه لكنه باحث في التاريخ والتراث وهذا يـُكسبه منطقية ومصداقية فيما يكتبه
تشابهت بعض معلوماتي السابقة عن الأندلس وعن المماليك مع ما كتبه نظرًا لإطلاعي بعض الشيء على عصريهما

أعجبني الفصل الأول (أوهام المصريين) والفصل الرابع والخامس والسادس،أما الفصل السابع فلم يكن بالقوة الكافية نظرًا لحداثته وقرب أحداثه من أيامنا

الفصل الثاني جاء مـُحطمـًا لكتاب التاريخ والدراسات الإجتماعية في معلوماته وأتساءل هنا (إذا كان النبي صلى الله عليه وسلم لم يـُراسل المقوقس فكيف جاءت مارية القبطية إلى النبي الكريم؟!)
كنت أتمنى أن يـُجيبني الكتاب عن هذا السؤال

لم أفهم الغرض جيدًا من مقال (غروب الذات) فهو لم يتعرض للقضية القبطية بتعمق وربما كما ألمح لي بعض الأصدقاء حين سألتهم عن الأمر إلى الإشارة أنه كان يدلل على اهتمامه بالقضية منذ فترة طويلة

في مقالة (المـُخلّص الذي لا يـُخلّص) ذكر مثال الدكتور محمد البرادعي ولكن قراءة المقالة في هذه الأيام تـُذكرني بالمشير السيسي وما يعتقده الناس في أنه إذا أتى رئيٍسـًا لمصر فوداعـًا لكل مشكلات بلادنا العويصة.

كلامه عن المتأقبطين ذكرني بمعظم أصدقائي من المصريين الذين يدينون بالمسيحية وكيف أنهم لا يشاركون في غير نشاطات الكنيسة فعلاً وأتساءل عن ردة فعلهم إذا ما قرأوا هذا الكتاب وهل سيهاجموه أم يـُدركون الخدعة؟!

أيضـًا أول مرة أعرف بحزب الخـُضر وحزب الـزُرق ...دنيا عجايب عجايب :D

أيضـًا كلامه عن النوبة مهم حيث أنني لم أقرأ كثيرًا في تاريخ النوبة فقد كانت الفقرة مفيدة جدًا بالنسبة لي

أما الفصل الثالث عن المـطران فـ...هههههههههههههههههه :D بس كدا !

كتاب ممتع أنصحكم بقرائته

أتمنى أن يكون دوامات التدين بقدر إمتاعه أو أكثر :)


كـُتب التقرير بتاريخ 07 مارس 2014-الرابط الأصلي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق