الأربعاء، 18 يناير، 2012

عايز شمعة ... ؟!

كان يلهث بشدة ... كان متوترًا ... حاول تجفيف عرقه عدة مرات و لكنه فشل في ذلك ...

سمع حركة خفيفة ، فاختبأ خلف شجرة صغيرة في الحديقة ...

و فجأة ، أُنير مكانه بمسحة من الضوء ...

و رأى عينين فضوليتين تقتربان منه في بطء و تكلمت صاحبة العينين فجأة قائلة :

"عايز شمعة ؟!" 

عندما سمع هذه الكلمة و رأى الشمعة في يدها ... لم يستطع أن يتحمل أكثر ...

فانخرط في بكاءٍ عميقٍ أمام عينيها المذهولتين في الظلام الدامس !

هناك 5 تعليقات:

  1. :)))))))) الله جميله اوى بجد

    والصورة حلوة اوى

    تسلم ايدك :)

    ردحذف
  2. جميلة جدا
    تسلم ايدك يا سارة

    ردحذف
  3. حتى حاقدة علي الرجالة في قصصك :(

    غامضة شوية.. بس حلوة أوي ..

    ردحذف
  4. عايزة شمعة يا سارة؟!
    :)))
    جميلة بجد

    ردحذف
  5. rona ali@

    انتي أجمل :)

    الله يسلمك

    ابقي تعالي على طول :)

    ----------------------
    Aya Mohamed@

    انتي أجمل :)

    الله يسلمك

    ابقي تعالي على طول :)

    ----------------------

    Anas M.Refa&@

    هههههههههههههه

    هو أنا قلت حاجة وحشة طيب :D ??

    شكرًا :)
    ----------------------

    لبنى أحمد نور@

    عايزة شمعة يا لبنى :)

    تسلمي :*

    ردحذف