الجمعة، 4 نوفمبر، 2011

مــصـــر لــيـــه ؟!



المفروض يعني التدوينة دي عشان مصر و إني بحبها و كدا

و الحقيقة كمان يعني إني وقفت عند مقال عن مصر في كتاب (شاب كشك) و قلت أكمله بعدين

فمفيش أي فكرة عن "حب مصر" في بالي حاليًا...عشان كدا هتكلم تلقائي و بالعامية الشنيعة !

ليه أنا بحب مصر ؟!

سؤال غريب أوي خاصة إني نشأت في عيلة بتحب مصر و لفيت الكثير من محافظات الجمهورية و أنا صغيرة 

و عمري ما سألت (هو أنا بحب مصر ليه !؟)

يعني أنا فاشلة في التعبير عن مشاعري الشخصية ... فما بالك بالتعبير عن حب لبلد كاملة !؟

و أنا بتفرج على الأنيميشن الياباني كان لما يبقى في حدث جلل هيحصل للبطل يقولوله (فايتوو) و هي كلمة محرّفة طبعًا من  Fight

و كنت بستغرب من الكلمة دي لما يتكلموا مثلا عن قصة حب أو امتحان التقدم للجامعة (آه مفيش مكتب تنسيق في اليابان)

و بفضل أسأل ... هما ليه بيقولوا (حارب) في قصة الحب ؟!

هو الحب محتاج يتحارب عشانه !؟

و بعدين بدأت أدرك المغزى وراء هذه الكلمة مؤخرًا ،

آه فعلاً الحب محتاج مغامرة و محتاج يتحارب عشانه ،،

تخيل لما كنت بتتخانق مع صاحبك و تلاقي طرف تالت داخل يبوظ العلاقة بينكم ، كان لازم تحارب عشان تحافظ على صداقته

و لما الحبيب بيحاول يتغلب على الصعوبات عشان يفضل مع حبيبته و يكملوا قصة حبهم و يكللوها بالزواج الناجح و برضو

بتفضل المعركة مستمرة عشان يحافظوا على البيت دا

و المعلم اللي بيحاول يحبب الطلبة في المادة بتاعته و اللي هو بيعشقها أصلا فبيحاول يبسطها لهم و يحببهم فيها زيه

كل دا محتاج (محاربة) ... كل دا محتاج جملة حماسية زي (فايتوو)

لما  كنا في عز أيام الـثورة الـ18 يوم ... كانت الجملة اللي على لساني بلا وعي (فايتووو) ..." أنا أجندة يابانية زي ما انتوا عارفين :P "

لأني حسيت إننا بنحارب عشان بنحب مصر ... عشان بنحبها فبنحارب عشانها ...

بدأت أدرك معاني أخرى لشكل الحرب و الـمعركة ... مش لازم أبقى جندي على الحدود عشان أدافع عن بلدي ...

و مش لازم أكون رئيس وزراء أو رئيس جمهورية عشان يبقى بساعد بلدي و بحارب عشانها ...

أنا ممكن أحارب عشان مصر بعدة طرق ... هحارب لمصر من الحقل من المصنع من الشارع من المدرسة من الجامعة من المعمل

من كل مكان ...

الموظف الصغير لو بيحب مصر هيحارب عشانها ...مش هيحارب بالسلاح ...هيحارب بالشغل و الاجتهاد عشانها

هيبتكر و يبدع في مجاله...هيحاول يبقى أحسن ... عشان مصر تستاهل ...عشان حاجة بنحبها ... عشان الحاجة الكبييرة اللي بنحبها

اسمها مـــصــــر 

برضو ماجاوبتش على سؤال أنا بحب مصر ليه !؟

حب الوطن من الإيمان ...مش كدا و بس ...

أنا حاسة إني لو عايزة أخدم ديني فعلاً يبقى لازم أحب بلدي و أشتغل عشانها ... الحب فعل احنا مانقدرش نحدد هو امتى بيبدأ و ليه

معتقدش إني ممكن أفسر حبي للـملوخية ... بحب الملوخية ليه ؟! بحبها ! 

ممكن أكون ماكبرتش للحد اللي يخليني أفند الأسئلة و لا أملك العقلية التحليلية لـ (بتحب الشيء دا ليه) 

لكني متأكدة إن مصر أنا بحبها ... هي الشيء اللي فاضل لي

مصر المكان الوحيد اللي محدش هيسألني فيه فين باسبورك ؟!

مصر المكان الوحيد اللي لو فضلت عاطلة مش هتقولي مع السلامة مستغنيين عن خدماتك 


مصر المكان الوحيد اللي لو فضلت آكل عيش و جبنة كل يوم و مش معايا فلوس مش هتطردني من أراضيها 

مصر المكان الوحيد اللي ممكن ألاقي فيه اللي بحبهم و يحبوني 

مصر المكان الوحيد اللي لو أصبت بعاهة مش هتقولي بابا مبسوط منك و بيقولك ما تجيش بكرا

مصر المكان الوحيد اللي بحس فيه بطبيعتي ... المكان الوحيد اللي ممكن أمشي فيه و أضحك و أعيط  و أستهبل و أستغبى و

محدش هيوديني السجن لأني هبلة و مجنونة .

بيقولك الوطن هو المكان الذي تنتهي فيه كل محاولاتك للهروب

و بيقولوا الوطن هو المكان الذي يتواجد فيه أحبابك

و أنا أقول إن الوطن هو المكان الذي يمكن أن تتنفس فيه بحرية ... حتى لو هتشم هوا ملوث :)



-------------------------------

ملحوظة : التدوينة دي رقم 100 و عذرًا لو المقالة حسيت إنها مقطوعة ...انحدرت دموعي و ماقدرتش أكملها

تــحــيــا مــصــر

هناك 4 تعليقات:

  1. جميلة حميلة يا سووو ..
    مصر بالنسبة لينا أحلى مكان فى الدنيا حتى لو هنشم هوا ملوث
    بس عشان بنحبها و هنحارب عشانها :)
    تسلم إيدك يا حبى
    و هابى فلانتين فى حب مصر بقى D:

    ردحذف
  2. كلما أقرأ مقالا لك لا املك الا ان اقول ما شاء الله و اللهماحفظها..قدرتك و مهارتك فى سرد الافكار و الكلمات منقطعة النظير..تملكين القدرة على شرح الكثير فى ايجاز دون اطالة و دون انتقاص من الموضوع..فتنطبق عليك (خير الكلام ما قل و دل)..اعجبنى الآتى:
    1-الجمل الاعتراضية و الاستدراكية مثل مفيش مكتب تنسيق فى اليابان.. و أجندة يابانية
    2-استخدامك لاسلوب الامثلة والادلة دائما بطريقة تشمل كل الطوائف
    3-لا علم ان كانت مقصودة ام لا استخدامك للالوان فى آخر 4 سطور وهى الاحمر و الاسود مع الخلفية البيضاء و هو علم مصر كان فى قمة الذكاء
    أخيرا اطلب منك ان لا تحرمينا من قلم سارة و الا يجف مداده

    ردحذف
  3. رائـــعه يا ساره وتسلم إيدك
    بأحساسك قدرتي توصللنا
    معاني كتير في حب مصر ...
    فعلا أنا كنت بحب مصر ومش
    عارفه ليه ومن غير ما اعرف ( تحيا مصر )....

    ردحذف
  4. جميلة جدا يا ساره و عفويه اوي و ده احلى حاجه فيها :)

    ردحذف