الجمعة، 13 يوليو، 2012

الأميرة المدللة ..لا تنام !

صوت موسيقى يدوي في الخلفية ...



أخبرتني و أنا صغيرة .. 

أن الأطفال تنام باكرًا .. أخبرتني أن الأميرات يخلدن للنوم مطمئنات !

لكن لم تخبرني من قبل أن أحلام الأميرات لا تطمئن .. تركتني أنخدع في نومي العميق على فراشي الأثير

كم يبدو سهلاً إقناعي ؟!

أميرة والدها المدللة .. الآن لا تنام .. 

تحتضن وسادتها فوق سريرها في أرق .. !

كيف لهذا الملاك الصغير .. أن يمتلك كل تلك القدرة على الألم ؟!

كل القدرة على إظهار كل تلك المشاعر و إخفاء معظمها ؟!

لأن  ...

الأميرة المدللة كبرت الآن .. أصبحت كبيرة بما يكفي أن تعرف ..

أن النوم لا يعرفه طريق الاطمئنان !


الموسيقى مستمرة حتى اللحظة التي يغلبها فيها النعاس ~ ..



الاثنين، 9 يوليو، 2012

باسم الإنسانية أولاً .. !

اليوم التدويني الموحد للتضامن مع المستضعفين في سوريا و بورما ..

أتساءل إن كانت هناك حملة للتضامن مع أهالي هايتي و اليابان بعد الزلزال و تسونامي المرّوعين اللذان ضربا كلتا الجزيرة و شبه الجزيرة لكنني  أعرف يقينـًا أن هناك من تعاطف معهم منـّا نحن ..

و حقيقةً لا أدري لماذا لا نتعاطف كـ عرب و مسلمين مع المآسي الإنسانية حول العالم عدا التي تهمنا فقط !؟

 
بل أن الشائعات انتشرت كالنار في الهشيم بعد تسونامي اليابان لتؤكد أنه كان عقابـًا من الله لوجود شاطيء "للعراة" في ذلك المكان
تناسى الجميع المآساة الانسانية و أمسكوا بحُجّة الشاطيء .. نسوا أن يعظونا من الطبيعة التي تنقلب في لحظات من صديق إلى عدو
و نسوا أن يذكرونا بالمعاني الإنسانية الجميلة التي تجلت في المأساتين السابقتين ...
 
تسارع الفنانون و المشاهير -الأجانب طبعـًا- في الذهاب إلى هايتي و مساعدة الأطفال و اللاجئين و المشردين هناك و تبرعوا بالملايين من أجل إعادة بناء ما دمره الزلزال ...
بينما انشغل اليابانيون كعادتهم في إعادة بناء ما دُمر دون لحظة انتظار لوجود زعيم أو صرخة رجل دين يجمع التبرعات لهم ..
عملوا في صمت و زادوا من ساعات عملهم .. !
 
و بينما ننشغل نحن في الخطابات و المناقشات الكلامية الحادة و المؤتمرات الكثيرة و البدل الأنيقة .. كانوا هم كالنمل يعملون حثيثـًا ..
و الآن نصرخ و نبكي و نولول على ما يحدث في سوريا .. و ما اكتشفناه بفضل الإعلام طبعـًا عن مأساة مسلمي بورما ..
هل  سنتحرك ؟!
أم فقط سنكتب و نكتب و نـُلقي بالخطابات و الوعود الجميلة دون تنفيذ ؟
 
و لماذا بالذات تأثرنا بقضية بورما ؟!
هل لأنهم بشر ؟! أم لأنهم مسلمون مثلنا؟!
 
و هل لو كان العكس.. أي أن الأقلية كانت مسيحية و كان المسلمون الأغلبية يضطهدونهم و يقتلونهم.. هل كنا سنرى مثل هذه الحملات التدوينية و العبارات المنددة الكثيرة بمثل هذا الاضطهاد ؟!


 المسألة مش مسألة "ملّة" أكتر ما هي مسألة "إنسانية" !

بعض المسلمين المتشددين يمارسون عمليات الإرهاب في هذا العالم و في دول معروفة ومع ذلك نجد الانقسامات بين صفوف المدونين و الكـُتاب .. فهناك من يدعم و هناك من يندد .. هناك من يسميها بالعمليات الاستشهادية الرائعة و هناك من يسميها بالإرهابية .. !!

و لا أدري حقـًا لماذا يصور بعض الدعاة أن الإسلام ضد الإنسانية !

بعض الدعاة يقولون في خطاباتهم ما يحض الناس على العنف و الكراهية مع الغير و خاصة غير المسلمين
و يصورون أن الإسلام جاء ليتسيد العالم بالعنف و القهر و يضطهد الإنسانية و الإنسان غير المسلم ..
رُغم أن الإسلام  جاء حقـًا ليحكم المسلمون العالم لكن بأخلاق الدين القويم و لكي ينعم الناس جميعـًا بالمساواة .. دون تفرقة في اللون أو النوع أو الجنس أو الدين .. !!

الإسلام ليس ضد الإنسانية .. بل أن الإسلام أتى ليكرم الإنسانية .. كل نبي كان يأتي إلى قوم ، إنما الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة و السلام أتى للعالم كله ..
 
( وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرا ونذيرا ولكن أكثر الناس لا يعلمون " 28 ")

الإنسانية و الإسلام مترادفان جدًا ... لا تدع أحدًا يخدعك و يقول لك أن دينك يأمرك بأن تكره غيرك و أن تضطهده و لا تقف معه !
 
لو كان دينك الإسلام أو المسيحية أو اليهودية أو غيرها .. لا تدع أحدًا يخدعك و يرسم لك الكراهية طريقـًا للفلاح !

صحيح وجب عليك الوقوف مع أخيك الذي من دينك .. لكن لا تنسَ غيرك المضطهد الذي لا يحمل دينك و لكنه يحمل روحـًا تستحق التقدير و إنسانية بثها الله فيه .. فحافظ عليها كما تحافظ على نفسك و أخ دينك .
 


إننا في حاجة إلى اتخاذ موقف موحد .. للدفاع عن الناس دون النظر إلى تصنيفهم كما أننا بحاجة لتصحيح مفهوم الإسلام والإنسانية عندنا أولاً قبل أن نصحح مفهوم الإسلام عند الغربيين .

 و في النهاية .. ،

نحنُ

متضامنون مع سوريا
 
 متضامنون مع مسلمي بورما
 
 متضامنون مع كل إنسان على هذه الأرض يكافح من أجل حياة أفضل

فلتحيا الإنسانية

و ليحيا الإسلام بعيدًا عن الصراعات الكريهة التي تلوثه .. و لو حقد الحاقدون !

الأحد، 8 يوليو، 2012

مستنيّ إيه ؟!




بتبص على مين ؟!

مستنيّ إيه ؟!

 مش قلت لك مش جاي ؟!

روّح خلاص و مش هيرجع تاني..

قالك أنا زهقت .. قالك أنا رايح و مش راجع تاني ..

و انت قلت له إيـّه ؟! قلت له استنى لما تاخدني معاك ؟!

زعقت فيه يومها و قلت له "خمسة كمان" ..

قالك "لأ ، مش وقته"

و انت واقف هنا مستني شخصه ... و لا مستني أمل انتظاره ؟!

 و اللي ودعّوه كانوا مين ؟! 

كانوا إخواته و أحبابه و أصحابه .. حلـّفوا لا يرجعوا حقه وحق اللي راحوا

يومها انت سكتّ.. و أنا سكتّ .. و كلهم سكتوا ..

كان صوت الرحيل أقوى منـّا .. كان أمل فراقه أصعب حاجة حصلت لنا ..

فاكر انت قلت إيه يومها في وداعه ؟!

قلت إنه قالك تستناه عشان توصله ...

بس ما قالكش توصله فين !!

قالك تستناه عند المحطة .. 

بس ما قالكش أي محطة !!!

و دلوقتي قاعد على أمل إنه جاي ..  

على أمل إنه فاكر ميعادك معاه ..

يوم رحيله ، صاحبك لف ناحيتنا ..

صاحبك الشديد القوي دا .. فاكره ؟!!

قالك و قالي إيه يومها ؟!

قالنا ما تخافوش .. احنا صامدين و حقه هيرجع ..

إدّانا أمل ابن الإيــــه .. بس أول ما مشي و سابنا ..

احنا الاتنين ضعنا... اختلفنا .. اتخانقنا ...

روحنا نتفاهم معاه .. فضربنا .. !!

و خلّى الحارس اللي رحّل صديقنا يحبسنا و يضربنا ..

قمنا هتفنا "يا نجيب حقهم يا نموت زيهم" ...

قام صاحبنا قالنا "هه، طول ما انتوا كدا .. مفيش حق ..في موت بس !!"

بصّينا لبعض .. كنا صادقين لما قلنا نموت زيهم .. بس قلنا نسمع اللي عنده

التفتنا له قام قالنا "ادعموني..امنحوني ثقتكم و قوتكم و أنا هجيب حقه و حق اللي زيه"

ما انتبهناش ساعتها إنه خانـّا .. إنه تحالف مع الحارس اللي رحـّل صاحبنا !!


تحالفنا معاه .. نسينا خلافاتنا و تنازلنا عن جزء من قناعاتنا الشخصية..

 عشان حق اللي راح و مارجعشي ..

لكن أول ما اتمّكن صاحبنا .. رمانا... أول حاجة عملها إنه لف ع الحارس سلم عليه و باسه .. 

و قاله شكرًا على مجهودك معايا !!

طب بتشكره ليه ؟! مش إحنا أولى بالشكر ؟! 

مش إحنا اللي أيدناك ؟

مش إحنا اللي ضغطنا على كرامتنا عشان خاطرك ؟!

مش كان صاحبنا أولى إنك تدور على حقه .. ؟!

و بعدين استنى !

دا راح و جاب أصحابه اللي الحارس طردهم قبل كدا !

إيه ؟! خلاص ؟!

صدقتم نفسكم ؟! نسيتوا عداوتكم مع الحارس و اضطهاده و ظلمه لكم و لنا ؟!

و بعد كدا يقولك ... استنى .. أنا بخطط عشان أجيب حقك !

بتخطط إيه يا صاح ؟! شايفينك طردنا .. شايفينك بتقولنا يلا برا ...

برا أرضنا !!

و تيجي تقولي لسه بخطط ؟!

ما تزعلش يا صاحبي إن كان صاحبنا خان ... ماهي دي الحياة ..

و دا اللي صاحبنا رحل بسببه و هان ..

هان على غيره يكرموه .. يجيبوا حقه و يدفنوه ..

دفنوه يا صاحبي في التراب من غير عزا و لا بكا ... و التراب كله اتملى بخداعهم ..

خونوه قبل ما يرحل .. و لما رحل .. برضو ما عتقوه !

دفنوا حقه .. و بعد ما دفنوه ..جايين يدفنونا إحنا كمان بالحيا !

هتقول إيه يا صاحبي بعد اللي اتقال ؟!

و هتعمل إيه بعد اللي اتعمل ؟!

 أحسنلك تمشي ...

أصلك مستني إيـّه ؟!

مش قلت لك إنه مش جاي ؟!








الجمعة، 6 يوليو، 2012

عرّف الثانوية العامة



سؤال المنهج :

عرّف الثانوية العامة . ثم استنتج من ذلك التعريف الملاحظة النهائية .

إجابة السؤال :

- هي الفترة التي تقوم فيها باتباع نظام غذائي قاسِ لأصابع يدك حتى أن خواتم الأطفال يمكن أن تناسبك بعدها !

- هي الفترة التي تفقد فيها شعرك دون أسبابـًا وراثية لذلك .. و لكن من كثرة "نتفك" لشعرك و أنت تحاول التركيز في المذاكرة !

- هي الفترة التي تؤمن فيها بـمطلع قصيدة تميم البرغوثي (هانت و بانت كلها كم يوم) و تستمر ترددها لنفسك منذ اليوم الأول

و حتى يومك الأخير... إذا وصلت له !

-   هي الفترة التي تزيد من إيمانك بأن الدولة هي كفار "قريش" الجدد !

- هي الفترة التي تتعلم فيها أساس الحياة في مصر ... هتتعب كتير و برضو الغشاش و الفاسد هياكلها منك!

- هي الفترة الوحيدة التي تتساوى فيها الفتاة مع الولد حقـًا ... في القرف !

- هي الفترة التي تزيد من إيمانك و تقواك و لتدرك ذلك .. تأمل حرصك على الصلاة في مواقيتها أيام الصيف و أيام الامتحانات !

- هي الفترة التي تكون فيها مشاهدة مباريات الكرة و الأفلام أمرًا "مستحبـًا" !


- هي الفترة التي تزيد فيها من صلات علاقاتك بالعائلة والأصدقاء لأنك تهرب من المذاكرة لتجلس معهم !



الاستنتاج النهائي :

أثبتت الثانوية العامة لي أن العملة المتداولة في مصر ... هي الغباء !



الاسم : طالب مطحون 

رقم الجلوس : 0900 مش فاكر =.=

المحافظة : جمهورية مصر العربية 

الخميس، 5 يوليو، 2012

توقف عن المحاولة !




أتذكر الدكتورة التي أحبها جدًا (منال عمر) و هي تتكلم عن الجنون

الجنون هو أن تحاول أن تكرر نفس الشيء بنفس الطريقة 

أن تحاول فتح الباب بنفس المفتاح عدة مرات بدون فائدة

هذا هو الجنون !

فماذا عن محاولاتي تلك من أجلك ؟

أحاول فتح الباب بالمفتاح حتى أملّ .. 

ألقي بالمفتاح .. أحاول تحطيم الباب بيدي .. 

أستمر في الدق ... أستمر و أستمر ..

أصرخ بأعلى صوتي .. أحتاج لك ! افتح !

أستمر في الدق بعنف 

تدمع عيناي حتى تنعدم رؤيتي

أصرخ حتى يبـُحَ صوتي

أطرق بابك حتى تنزف يداي

أمازلت حتى اليوم تحتجزني بعيدًا عنك ؟

يلتفون حولي .. يهدؤون من روعي .. ثم ينسحبون من خلفي

في هدوء !

أنا وحيدة مجددًا !

لماذا ؟!

أذرف دمعي  ... تفتح سنتيمترا من الباب

تنظر إليّ بازدراء .. ثم تغلقه 

تغلق الباب الذي طرقته من أجلك !

من أجلك فقط !

هل أنا بهذا اليأس .. ؟ هل أنا لا أستحق ؟ لا أستحق حتى شفقتك ؟

آه لا تدري من أكون .. من أين أتت نفسي .. من أين قددت عزيمتي !

فقط لو تعلم .. لست كما ترى .. لست كما تتصور ..  أبدًا أبدًا !


أعطيتك صورة خاطئة عني لبعض الوقت فحسب .. 

أما اليوم .. عزيزي

فأنا أختلف .. أختلف كثيرًا !

تتعجب ! 

أولم تعرف ؟

كيف ؟!

ألم أخبرك عن مكونات روحي المعدنية بعد ؟!


الأربعاء، 4 يوليو، 2012

يوم التدوين الموحد

 النهارده يوم التدوين الموحد ذي الأسئلة الموحدة :D
أعتذر عن عدم التدوين الأيام الماضية .. ماكنش عندي مزاج :)
نبدأ بالأسئلة و الإجابات
 


1/ عرف نفسك ؟

من أم الدنيا أكتب ... أنا سارة :)
واحدةٌ من ثوارِ الظلِ الذين لا يظهرونَ على التلفازِ أو تلهثُ الصحافةُ وراءَ أخبارهُم
فتاةٌ عاديةُ جدًا تعيش في عالم ليس عاديـًا تحاولُ مشاركةَ الآخرينَ أفكارها و أيامها
يقولون أن عمري 17 عامـًا ..لكن بداخلي أؤمن أنني مازلت أخطو بالكاد نحو عامي الثاني في الحياة البشرية 
مؤمنة بأن الغد أفضل مادامت الشمس ستشرق كل يوم ! 
أيضـًا أؤمن بحرية الإبداع الكامل و حقوق الانسان و المرأة و الطفل و النبات و الحيوان و كل ما خلق الله على هذه الأرض الجميلة.


2/ ما أكثر ما يميز شخصيتك ؟



أعتقد المفروض تسألوا الناس التانيين اللي بيتعاملوا معايا :D
بس ع العموم ع العموم يعني ... أنا عصبية جدًا جدًا ..طفولية بدرجة كبيرة و عادة أتفلسف .. متمردة .. Wild :D .. الشعرة اللي بين العبقرية و الجنون مفقودة عندي XD
 
3/ ما هى اهم نقطة تحول فى حياتك ؟


الثورة المصرية طبعـًا :)
غيرت رأيي في حاجات كتير و أنا نفسي تغيرت كتير أوي..أنا معدتش عارفة نفسي 

4/ كيف دخلت الى عالم التدوين ؟


مش عارفة كنت قلت الكلام دا قبل كدا و لا لأ ... بس أنا كنت بكتب زمان في مدونة ع قدي ع ماي سبيس بفضفض فيها كدا  و بعدين لما اتشالت نقلت ع الوورد برس (فترة انتقالية قصيرة) و بعدين نقلت للبلوجر :)

5/ ما اسم مدونتك ولماذا اخترته ؟


قلم سارة ... كنت عايزة اسم يعبر عني و لقيته دا :)
 
6/ صف مدونتك ؟


أعتقد أن وصف مدونتي مختصر في شعارها (قلم مشاغب أحيانًا .. مشاكس أحيانًا أخرى ، و جدّي باقي الوقت)
المدونة فيها سياسة و اجتماع و فكاهة .. فيها بعض من جنوني الشخصي :)

7/ من هم أكثر ثلاث شخصيات أثروا بك من داخل عالم التدوين ؟ ومن خارجه ؟

برايد (الدكتورة غادة عبد العال) ... رحاب بسام و حبيباتي سارة أحمد فوزي و ياسمين خضير :)

و من خارجه الكتاب اللي تربيت على إيدهم طبعـًا :)

من أول خالد الصفتي مرورًا بمحمود سالم و نبيل فاروق و أحمد خالد توفيق و انتهاءًا بـعلاء الأسواني و بلال فضل و عمر طاهر

 


 

8/ ما هى طقوسك الخاصة عند الكتابة ؟

ما أعتقدش في طقوس معينة .. يعني الجو لازم يبقى هادي شوية بس :)

و أفضل تدوينات لي بتطلع أوقات الضغط و أيام الشتاء :)

ماعرفش ليه :DD


 

9/ ما هو الاسلوب المفضل لديك فى التدوين ؟

هو أسلوبي بيضايق ناس كتير بس أنا برتاح معاه جدًا .. هو أسلوب التدوين العامي مع الفصحى .. بحب أدمج العامية بالفصحى بطريقة سخيفة للغاية ..  بس بتريحني شخصيـًا لأني لسه مبتدئة :)


10/ فى رأيك ما أهم ما يميز تدويناتك ؟

بتعبر عن حاجات جوايا و حاجات برايا .. بس أعتقد أهم حاجة إنها كتير بتفكر بالعقل و المنطق قبل العاطفة ..يمكن يعني !
 
11/ ما هو تقيمك لعالم التدوين فى الفترة الاخيرة ؟

Identify الفترة الأخيرة عشان أقدر أجاوب :D

بس أقدر أقول إن في نشاط واضح في عالم التدوين :)

عاجبني إن في ناس جديدة دخلت و بدأت تتشجع تكتب... حاجة حلوة خالص و تثبت إن لسه عالم التدوين بخير و إنه مامتش زي ما ناس كتير قالت بعد ظهور شبكات التواصل الاجتماعي .

صحيح قل بس مامتش

و حملات التدوين بتعطيه صحوة و دفعة ما بعدها دفعة ، أعتقد بتنفعه كتير :)

 

12/ اختر اقرب تدويناتك الى نفسك وضع رابطها وحدثنا عنها ؟

بحب كل اللي بكتبه الصراحة :) و بعتبرهم كتاكيتي الصغيرة

بس بحب دي جدًا

أعتقد فيها خلاصة تجارب لي تستحق القراءة و التفكير منكم :DD

كمان بحب نظرية رقم اتنين اللي ألفتها عشان أوضح مشكلات كتيرة بنتعرض لها بسبب الثنائيات في حياتنا :)

كمان رحلة البحث عن الاستقرار :)
 و كل حاجة كتبتها من ساعة ما بدأت حملة التدوين السنة دي :D



13/ استعرض اهم المواقف الغريبة او الطريفة التى صادفتك مع التدوين ؟

في ناس كتيرة بتدخل تعلق بطريقة متحدية أكتر منها مفكرة .. في تعليقات من نوع (ما تجيبيش سيرة الإخوان تاني)

أو (انتي فاكرة نفسك علاء الأسواني و ناقص تنهي المقالة بالديمقراطية هي الحل)

و في طبعـًا إهانة لي كـ بنت بكتب في السياسة  من بعض المتشددين :)

بس بجد ، بستمتع  .. حاجة كدا تحسسك إنك بتعمل حاجة مفيدة في حياتك :
D


 
14/ هل أحدث التدوين تأثيرا عليك ؟ وكيف ؟

آه أكيد... اكتسبت خبرات كتيرة .. بقيت بتعامل مع الناس بطريقة مختلفة شوية .. أسلوبي اختلف ..تطور .. اتعرفت على ناس كتير ... و التدوين فتح لي مجالات كتير .. باختصار ، أنا بحب التدوين :)

 
15/ اختر اى مدون ووجه له سؤال ؟

لكل المدونين ، إنتوا بتكتبوا حلو كدا إزاي :) ؟!




ها قد أنهيت التدوينة بسلام :DD

نراكم في تدوينة قادمة

إلى اللقاء XXD